حاضنة “يوكاس” تختتم المرحلة الثانية من مشروع تشغيل الكويت

نظمت حاضنة يوكاس التكنولوجيا التابعة للكلية الجامعية للعلوم التطبيقية لقاء ختامي للمشاريع المحتضنة من مشروع تشغيل مركز الكويت للتطوير والحاضنة التكنولوجية المرحلة الثانية ، والذي ضم تسعة أفكار ومشاريع ريادية، حيث تخلل اللقاء عرض برومو للمشروع ومناقشة جميع مراحل الاحتضان من بداية الحملة التعريفية الى نهاية الاحتضان.
وحضر اللقاء الدكتور سعيد الزبدة مدير الحاضنة، والمهندس طارق ثابت مدير البرامج، والمهندس عبادة عسقول منسق المشاريع، والمهندس هاني ابو عمر مختص التسويق والتشبيك، والمهندس عصام الزيناتي المشرف التوعوي والتقني، والمهندسة دعاء صيام منسقة المشاريع ، واصحاب المشاريع الريادية .
وفي كلمة للدكتور سعيد الزبدة مدير الحاضنة قال” إن هذه الجولة الخامسة التي تنفذها الحاضنة لاحتضان الافكار والمشاريع الريادية للشباب الريادين في قطاع غزة، حيث شهدت هذه المرحلة تطور كبير على صعيد النماذج التي استخدمتها الحاضنة، وحققت نتائج ايجابية على الصعيد المحلى والدولي “.
وأضاف ان الحاضنة ستبقى ابوابها مفتوحة دائما للشباب الرياديين وأصحاب الافكار الابداعية، وستقدم لهم الدعم الاداري والفني والاستشاري حتى تكبر وتصبح مشاريع تجارية ناجحة، بالإضافة ان المشاريع المشاركة في مشروع الكويت (2)، وغيرها من المشاريع الحق في المشاركة بالفعاليات والمعارض.
وتمنى د. الزبدة للمشاريع المشاركة التقدم والنجاح والاستمرار في العمل للوصول الى هدفهم في ان تصبح لهم شركات تجارية ناجحة.
بدوره ناقش المهندس طارق ثابت مدير برامج الحاضنة مع اصحاب المشاريع الريادية جميع مراحل الاحتضان من بداية الحملة التعريفية، ومرحلة تحدي السوق، واعداد النموذج الاولي والمقابلات النهائية، والتدريب والمدربين، وملائمة المكان والاجراءات المالية، والمنحة المالية، وخدمات تطوير الاعمال، وانشطة الاحتضان، وادارة المشروع، والتشبيك وبناء علاقات حتى نهاية الاحتضان.
واجمعت المشاريع على أهمية كل مرحلة والفائدة العائدة عليهم وانعكاسها على تطوير افكارهم ومشاريعهم، وبينوا أهمية المواضيع التدريبية المطروحة وكفاءة المدربين، مؤكدين على ضرورة اضافة بعض المواد التفاعلية لكسر الجمود، بالإضافة الى دور فريق الحاضنة الكبير وجهدهم المبذول خلال فترة الاحتضان.